القائمة الرئيسية

الصفحات

كيف اتخلص من العصبيه والصوت العالي ، تعد العصبية واحده من اكثر الظواهر الاجتماعية السيئة بشكل كبير في حياة الانسان الناتجة عن ضغوط الحياة الاجتماعية والاقتصادية، ومشكلات الحياة اليومية التي تترك تأثيرا سلباً علي سلوك الأطفال الأمر الذي يؤدي إلي اكتسابهم تلك العصبية الزائدة والصوت العالي في أفعالهم المتنوعة، وسوف نتناول بشكل مفصل الأساليب السليمة للتخلص من العصبية من موقع اشياء مفيده .


العصبيه والصوت العالي

كيف اتخلص من العصبيه والصوت العالي


اهم الاسباب العصبية الزائدة:

هنالك العديد من العوامل الني تؤدي إلي حدوث حالات العصبية الزائدة والصوت العالي نوضحها في الاسطر التالية:

انعدام الثقة بالنفس كلياً لدي الفرد العصبي.
التعرض لمجابهة العديد من المشكلات المتواصلة مع الآخرين.
التعرض للكثير والعديد من الضغوطات النفسية في جوانب الحياة المتنوعة.
الإحساس المتواصل بالقلق والتوتر من أمور عديدة بالحياة.
قرب موعد الدورة الشهرية للفتيات وحدوث اضطرابات في الهرمونات.
الأشهُر الأولي من حمل المرأة تتكبد من العصبية الزائدة نتيجة التغييرات الطارئة التى تمر عليها.
الغيرة المتواصلة بين الزوجين أثناء الحياة الزوجية يسبب العصبية البارزة في مختلف السلوكيات والأفعال.
كيف اتخلص من العصبيه والصوت العالي:
يتم القضاء على العصبية الزائدة والصوت العالي بالعديد من الأساليب علي النحو الآتي:

أولاً: باتباع القرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة:

تعد تلك الكيفية من أحسن الأساليب المتبعة للتخلص بشكل قاطعً من حالات العصبية الزائدة والتوتر والصوت العالي، ويكون باتباع الخطوات الآتية:

قال الله سبحانه وتعالى في كتابه الحكيم: (والكاظمين الغيظ والعافين عن الناس والله يحب المحسنين).

ففي تلك الآية إلتماس من الله سبحانه وتعالي إلي كظم الغيظ، وتمالك نفسك في موقف العصبية والتوتر لتنال رضا الله سبحانه وتعالى في الدنيا ويوم القيامة.

التطهر للصلاة:


حثنا الرسول الكريم في موقف العصبية والحنق الشديد علي وجوب القيام للتطهر للصلاة والطهارة حيث قال:

(إن الغضب من الشيطان وإن الشيطان خلق من النار وإنما تطفأ النار بالماء فإذا غضب أحدكم فليتوضأ).

تغيير الموضع والوضعية:


في موقف العصبية والغضب الشديد يقتضي علي الفرد تغيير المكان والوضع الكائن فيه حيث قال الرسول الكريم:

(إذا غضب أحدكم وهو قائم فليجلس فإن ذهب عنه الغضب وإلا فليضطجع).

التعوذ من الشيطان:


يقتضي علي الفرد العصبي القيام بكثرة التعوذ بالله من الشيطان الرجيم لابعاد وساوس الشيطان عن باله، وذكر الله كثيراً مع التسبيح والتهليل والاستغفار.

ثانياً: استعمال الأعشاب الطبيعية:

يتم استعمال قليل من الأعشاب الطبيعية للتخلص بشكل قاطعً من العصبية الزائدة والصوت العالي وهي علي النحو الآتي:

وجوب شرب (1 فنجان) من شاي البابونج كل يومً لتأثيره القوى علي سكون الأعصاب.
وجوب تناول (1 كوب) من عصير الليمون في الصباح المبكر وتحليته بالعسل نظراً لأنه يكون من الحمضيات المؤثرة في عملية تهدئة الأعصاب والذهاب بعيدا عن الإجهاد النفسي العصبي.
وجوب شرب (1 كوب) من الشمر المحلي بالعسل كل يومً للعمل علي تهدئة الأعصاب والبقاء بعيدا عن التوتر.
استخدام نبتة اكليل الجبل لأهميتها الكبري في القضاء علي الاضطراب والعصبية من الجسم بشكل قاطعً.
استعمال نبتة اللافندر المهمة للغايةً لارتخاء العضلات، والأعصاب الهادئة، والمزاج الجميل.
إرشادات عامة للتخلص من العصبية الزائدة:
هنالك قليل من الإرشادات والاشادات الضروري اتباعها للتخلص من العصبية الزائدة وهي علي النحو اللاحق:

الإلمام التام أن العصبية قد كان سببا العديد من الأمراض الخطيرة علي الانسان.
وجوب إتخاذ القسط الوافي من الراحة والاستجمام والبقاء بعيدا عن منابع الازعاج والقلق.
إتخاذ القسط الوافي من ساعات النوم في الليلً وهي (8 ساعات) كل يومً.
وجوب إتخاذ حماماً دافئاً للمساعدة في ارخاء عضلات الجسد والابتعاد عن العصبية.
الإهتمام الكامل في ايجاد حلول أخري للمشاكل القائمة والبقاء بعيدا عن التعقيدات المسببة للقلق والتوتر.
الإنصات إلي الموسيقي الهادئة ومشاهدة الأعمال الكوميدية لهدوء الأعصاب.
مزاولة قليل من التدريبات البدنية المختصة بالتنفس حيث يتم إتخاذ نفس عميق مع اخراجه مرةً واحدة لاخراج الطاقة الهدامة التي تتمثل في العصبية الزائدة، مزاولة اليوجا.
القيام بعمل جلسات المساج اليومية عن طريق تدليك العنق وايضاً كلاً من الراحتين والساعدين للعمل علي استرخاء العضلات المتوترة.
اختيار الأفراد الايجابيين لسهولة التداول معهم والبقاء بعيدا بمقدار الامكان عن الأفراد السلبيين.
التوجه إلي الدكتور النفسي المخصص في دواء حالات العصبية الزائدة بفعل الجلسات العلاجية ووصف العقاقير الطبية لتهدئة الأعصاب كلياً.
البعد التام عن تناول الكحوليات والمواد المخدرة والسجائر.
اتباع نمط غذائي صحي سليم محتوياً علي الخضروات والفواكه الطازجة كالموز والشيكولاته، والحبوب الكاملة والبروتينات.
تناول المكملات الغذائية الأساسية للجسد كفيتامين (ب المركب) النافع للأعصاب، والبيض والكبدة والمكسرات واللبن .
التقليص من استعمال خدمات النت والأجهزة المحمولة الذكية للتقليص من القلق والعصبية.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات