هل يمكن فتح باب الطائرة أثناء الطيران ؟


حاول مسافر على رحلة جوية منذ عدة أسبابيع فتح باب الطائرة في واقعة غير متوقعة اطلاقًا وذلك أثناء الرحلة حيث الطائرة على ارتفاع كبير جدًا وقد كان لابد من تدخل الركاب وكسر زجاجتين من النبيذ على رأس الراكب لاخضاعه وتهدئته.

لكن هذا المسافر ربما لم يكن يعلم ان الفيزياء الى جانب الركاب و طاقم الطائرة.
ببعض الحسابات داخل قوانين الفيزياء عنظريًا يحتاج المسافر إلى 23600 رطل من القوة لفتح باب الطائرة اي ما يعادل فيلين افريقيين.
وقد بدأ الحادث عندما حاول الرجل الذى يعرف باسم جوزيف هوديك من تامبا بولاية فلوريدا فتح باب الخروج بعد حوالى ساعة من الطيران فى رحلة دلتا بوينغ 767 من سياتل الى بكين يوم 6 يوليو وفقا لما جاء فى بيان صادر عن مكتب التحقيقات الفدرالى. ومع ذلك يبدو أن الرجل لم يكن لديه فهم كامل للفيزياء.

وقال جون بول كلارك أستاذ هندسة الطيران ومدير مختبر النقل الجوى بمعهد جورجيا للتكنولوجيا، ان الضغط داخل مقصورة الطائرة النموذجية لا ينخفض ابدا عن 8000 قدم / 2400 متر فوق مستوى سطح البحر.
وقال كلارك في رسالة بالبريد الالكتروني خلاصة القول هي أن فوق 8000 قدم يصبح الضغط داخل المقصورة أعلى من الضغط خارجها.
وعلاوة على ذلك تم بناء أبواب الطائرات بحيث يكون الجانب الأقرب إلى الخارج أصغر من الجانب الأقرب إلى الداخل، وفقا لما ذكره كلارك. هذا التكوين يعني أن الشخص لا يمكن أن  باب الطائرة المغلق من الداخل.
والطريقة الوحيدة لفتحها ان تسحبها الى الداخل وتحولها بطريقة ما ثم تدفعها خارجها.
ولكي تقوم بفتح باب الطائرة على ارتفاع أكبر من 8000 قدم يجب عليك أن تتحدى فرق الضغط بين داخل الطائرة وخارجها.
ولكن كم هو هذا الفرق في الضغط؟ عرض كلارك بعض التقديرات الضغط في 8000 قدم هو 10.92 رطلا. لكل بوصة مربعة (75260 باسكال) والضغط على ارتفاع الطائرة أو 36000 قدم (11000 م) هو 3.3 رطلا لكل بوصة مربعة (23000 باسكال).
وقال كلارك ان الباب على طراز بوينج 767 يقترب من 74 بوصة بواقع 42 بوصة (1.88 بواقع 1.07 متر).
لحساب القوة التي سوف تتخذ لسحب الباب إلى الداخل في 36000 قدم تحتاج إلى العثور على فرق الضغط ومضاعفة من قبل منطقة الباب 10.92 رطلا لكل بوصة مربعة – 3.3 رطلا لكل بوصة مربعة × 74 بوصة × 42 بوصة يساوي حوالي 23700 رطلا.
هذا كثير من القوة يُقدر بوزن ما يقرب من 30 بيانو كبير أو ما يقرب ستة من فرس النهر الذكور البالغين.
ومع ذلك يتغير الوضع إذا كانت الطائرة أقل من 8000 قدم وقال كلارك تحت 8000 قدم يتم التحكم في الضغط لتتناسب مع الضغط الخارجي لذلك تتضر اذنك في ال8000 قدم الاخيرة.
تحت هذا الارتفاع هناك فرق طفيف أو لا يوجد ضغط بين داخل وخارج الطائرة لذلك فمن الأسهل بكثير سحب الباب وفتحه كما تفعل على الأرض.

هناك تعليق واحد: